ويعقد المؤتمر برعاية ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وبحضور وزير التسامح الإماراتي، الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان،، وبمشاركة شخصيات بارزة، حسب ما كان قد أعلن مجلس حكماء المسلمين، الذي يرأسه شيخ الأزهر، الإمام الاكبر احمد الطيب، ويتخذ من أبوظبي مقرا لأمانته العامة.

ويتزامن المؤتمر مع الزيارة التاريخية لبابا الكنيسة الكاثوليكية، البابا فرانسيس للإمارات، حيث من المتوقع أن يصل العاصمة أبوظبي مساء الأحد.

وتضم قائمة المشاركين الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد ابو الغيط والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، يوسف بن احمد العثيمين، وبطريرك الكنيسة المارونية في لبنان، الكاردينال بشارة الراعي، ورئيس المعهد العربي الأميركي، جيمس زغبي.

كما يشارك في المؤتمر أسقف عام بطريركية الأقباط الأرثوذكس، الأنبا يوليوس، والأمين العام لمجلس الكنائس العالمي، أولاف فيكس تافيت، وعضو مجلس حكماء المسلمين، علي الأمين، إلى جانب العديد من القيادات والشخصيات الرائدة في المجالات الفكرية والإعلامية التي تشكل النسيج العالمي للأخوة الإنسانية.