نوفمبر 14, 2018 - 9:42 ص
الرئيسية / مجتمع / الأكاديمي الدكتور محمود السمرة في ذمة الله

الأكاديمي الدكتور محمود السمرة في ذمة الله

المنتصف

عمّان- فقدت الأسرة الأكاديمية والأدبية اليوم السبت وزير الثقافة الأسبق الدكتور محمود السمرة الذي انتقل الى رحمته تعالى عن عمر يناهز 90 عاما.

ونعى وزير الثقافة ووزير الشباب الدكتور محمد ابو رمان الدكتور السمرة الذي اعتبره من الرواد الذين اسهموا في التأصيل لحركة ثقافية جادة في المملكة أثناء عمله وزيرا للثقافة، ومن خلال حضوره في المشهد الثقافي العربي ،كما استذكر دوره ومساهماته في الحفاظ على اللغة العربية ،كما قدم عزاءه لأسرة الفقيد ولزملاءه وطلابه في الجامعة الأردنية وغيرها من الجامعات في الوطن العربي ،
وأشاد ابو رمان ب خدماته الجليلة التي قدمها خلال توليه مناصب مختلفة، وفي المؤسسات التعليمية كالجامعة الأردنية، جامعة البترا، وعمله في مجمع اللغة العربية الأردني، وعضويته في عدد من المجامع العلمية والهيئات المحلية والعربية.

أصدر الدكتور السمرة طوال مسيرته العملية على 250 كتاباً وبحثاً ومقالاً ومؤلفاً ومخطوطة، وحصل على عدد من الأوسمة والجوائز منها: وسام الحسين للإبداع والتميز، عمان (2002)، ووسام الكوكب الأردني من الدرجة الأولى، عمان (1993)، ووسام التربية الممتاز – عمان (1993)، ووسام الكوكب الأردني من الدرجة الثانية، عمان (1991)، ووسام القدس للثقافة من منظمة التحرير الفلسطينية (1991)، والوسام السويدي (1989)، ووسام الاستقلال من الدرجة الأولى، عمان(1974)، وجائزة روفن من جامعة لندن، (1958).

عمل في بداية حياته العملية كنائباً لرئيس تحرير مجلة العربي الكويتية في عام 1958، وتوالت بعدها المركز الاكاديمية من رئيساً لجامعة البترا (1993 – 2003)، وورئيس لمجلس أمناء الجامعة (1992 – 1994).

تولى منصب وزير للثقافة في عام (1993) ، وقبلها رئيساً للجامعة الأردنية (1989 – 1991)، ونائباً لرئيس الجامعة الأردنية (1973 – 1989)، وأستاذاً وعميداً لكلية الآداب بالجامعة الأردنية (1968 – 1973) .

طباعة الصفحة

يتم مراجعة التعليقات من قبل ادارة الموقع قبل نشرها و لا يسمح بنشر التعليقات التى تحتوي على اهانات لاشخاص او شعوب بعينها او التعرض لمعتقداتهم بالفاظ نابية بعيداً عن النقد الموضوعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *