نوفمبر 15, 2018 - 4:39 ص
الرئيسية / رياضة / جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية تقيم دوري كرة القدم الأرثوذكسي الأول

جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية تقيم دوري كرة القدم الأرثوذكسي الأول

المنتصف

عمّان- في إطار تفعيل دور الشباب ولربط الشبيبات معاً في برنامج تشاركي بهدف استيعاب طاقاتهم وإتاحة الفرصة لهم لممارسة الرياضة والنشاطات المختلفة، وتوسيع قاعدة العمل التفاعلي بينهم ، وانطلاقاً من حرص جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية من خلال لجنة الشبيبة الإجتماعية واللجان المختلفة التابعة لها في تنسيق وتفعيل دور الشبيبات والكشافة في الأردن؛ حيث ان والنشاطات المختلفة تُساعد في بناء الشخصية و تزيد من الثقة بالنفس و تزود الشخص بالقدرة العالية على الإنضباط و السيطرة على النفس و تعزز العلاقات الإجتماعية و التواصل الحقيقي بين الأفراد . وهذا ما تسعى إليه جمعية الثقافة و التعليم الأرثوذكسي من خلال إقامة النشاطات لتكون شريكاً في بناء مجتمع واعي و مثقف و ننتمي للوطن.

أقامت جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية وبالتعاون مع النادي الأرثوذكسي وتحت رعاية النائب قيس زيادين وحضور الدكتور إحسان حمارنة رئيس جمعية الثقافة والسيد فوزي شنودي رئيس النادي الأرثوذكسي وعدد من أعضاء الجمعية وأبناء الرعية الارثوذكسية من مختلف مناطق ومحافظات المملكة الأردنية الهاشمية
والذين أشادوا بدور لجنة الشبيبة الإجتماعية و ابدو كل الدعم للأنشطة التي تقيمها اللجان في جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية
دوري كرة القدم الأرثوذكسي الأول ، حيث شارك في فعاليات البطولة 16 فريق يمثلون الشبيبات والكشافة الأرثوذكسية :
وقد تأهل للدوى النهائي فريق شبيبة دخول السيد إلى الهيكل / الصويفية لمقابلة فريق شبيبة القديس جاورجيوس / عنجرة .

وفي ختام الدوري قام النائب قيس زيادين وبحضور أعضاء من الهيئة الإدارية لجمعية الثقافة والنادي الأرثوذكسي بتوزيع الميداليات والكأس على الفائزين بالمركزين الأول والثاني ، حيث إنتهت المباراة النهائية بالتعادل الايجابي ليتم الذهاب إلى ركلات الترجيح ، حيث فاز باللقب شبيبة القديس جاورجيوس / عنجرة .
والجدير بالذكر أن هذا الدوري يعتبر النشاط الثاني من نوعه بعد إقامة دوري كرة السلة الأرثوذكسي الأول قبل شهرين والذي نظّمته لجنة الشبيبة الإجتماعية في جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية.

طباعة الصفحة

يتم مراجعة التعليقات من قبل ادارة الموقع قبل نشرها و لا يسمح بنشر التعليقات التى تحتوي على اهانات لاشخاص او شعوب بعينها او التعرض لمعتقداتهم بالفاظ نابية بعيداً عن النقد الموضوعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *