نوفمبر 14, 2018 - 9:23 ص
الرئيسية / أخبار سلايدر / اليمن: لقاء “نصر الله” مع الحوثيين يؤكد تورطه بالحرب

اليمن: لقاء “نصر الله” مع الحوثيين يؤكد تورطه بالحرب

(المنتصف)

قالت سفارة اليمن في واشنطن، الأحد، إن لقاء ممثلي جماعة “أنصار الله” (الحوثيين) بأمين عام حزب الله اللبناني، حسن نصر الله، أمس، دليل على دور الأخير “المزعزع لاستقرار اليمن”.

وذكرت السفارة في تغريدة على صفحتها بموقع “تويتر” إن “الزيارة الأخيرة للحوثيين للبنان ولقائهم بقيادة حزب الله، دليل آخر ضمن الأدلة الدامغة على الدور المزعزع للاستقرار الذي يقوم به الحزب ودعمه للحوثيين باليمن”.

وأشارت إلى أن “اللقاء جاء قبل أسبوعين من الجولة القادمة من محادثات السلام التي ستعقدها الأمم المتحدة في جنيف، للوصول إلى وقف الحرب المندلعة في البلاد منذ مطلع العام 2015”.

والجمعة الماضية، أعلن مكتب الأمم المتحدة في جنيف إرسال دعوات للأطراف اليمنية لإجراء مفاوضات، في سبتمبر/أيلول المقبل.

وكان المتحدث باسم الحوثيين، ورئيس وفدهم المفاوض، محمد عبد السلام، نشر عبر صفحته بموقع “تويتر”، صورة تجمع ممثلي الحوثيين بحسن نصر الله.

وقال: “التقينا بالأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله، حاملين إليه سلام القيادة السياسية وتحيات الشعب اليمني واعتزازهم بمواقفه الشجاعة والمبدئية تجاه اليمن في مواجهة العدوان الأمريكي السعودي الغاشم”.

وتتهم الحكومة اليمنية بشكل متكرر “حزب الله” بدعم مسلحي جماعة الحوثيين، وتطوير قدراتهم العسكرية، وهو ما ينفيه الأخير.

وغالباً ما تعلن القوات الموالية للحكومة، وقوات التحالف العربي بقيادة السعودية، إلقاء القبض على عناصر من الحزب في معارك ضد الحوثيين، لكنها حتى اليوم لم تظهر تلك الشخصيات أمام وسائل الإعلام.

وأواخر يونيو/حزيران الماضي أعلن مسؤول عسكري يمني مقتل نحو 40 حوثياً بمعارك في صعدة بالقرب من الحدود على السعودية، وقال إن من بين القتلى 8 من عناصر “حزب الله”، هم قائد و7 مسلحين.

ومنذ أكثر من ثلاثة أعوام يشهد اليمن حربًا بين القوات الحكومية، مدعومة بتحالف عربي تقوده الجارة السعودية، من جهة، وبين المسلحين الحوثيين، المتهمين بتلقي دعم إيراني، من جهة أخرى، والذين يسيطرون على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ 2014.

طباعة الصفحة

يتم مراجعة التعليقات من قبل ادارة الموقع قبل نشرها و لا يسمح بنشر التعليقات التى تحتوي على اهانات لاشخاص او شعوب بعينها او التعرض لمعتقداتهم بالفاظ نابية بعيداً عن النقد الموضوعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *